الرئيسية / / 10 نصائح تساعدك في طلب زيادة راتبك

10 نصائح تساعدك في طلب زيادة راتبك




اعتبر مختصون في الموارد البشرية أن طلب الموظف للحصول على مزيد من المال وزيادة راتبه يدل على طموحه
 كما يظهر الرغبة في بقائه موظفاً لدى الشركة. ويرى المختصون أن التفاوض حول الراتب مع الشخص الذي يدفع لك راتبك أمر يبعث الرهبة بدون مبرر. إليك أفضل الطرق لطلب زيادة الراتب مع بعض الأشياء التي يجب تجنبها عندما يتعلق الأمر بطلب راتب أكبر. فأنت دائما تحتاج إلى دليل قوي يدعم فكرة زيادة راتبك مثل تحقيق مستهدف المبيعات المخطط لها والأهداف المحددة من الشركة، وعليك أن تتذكر دائما أن الشخص الذي يحدد قيمة راتبك وخاصة في المؤسسات الكبيرة قليل المعرفة بما تفعله. أولا: تجنب عشوائية طلب زيادة الراتب: عند طلب زيادة الراتب يجب أن تكون الإجابة عن السؤال الذي ستطرحه الإدارة حاضرا ومنطقيا، فبالتأكيد عند طلبك للزيادة ستسألك الإدارة: لماذا نعطيك زيادة في الراتب؟ فيجب عليك التفكير في الأسباب التي تدفعك لطلب الزيادة قبل الإقدام على هذه الخطوة. يرى بعض الموظفين أن عقد العمل الموقع مع الشركة هو عقد تجاري وليس عرفانا ويجب التفاوض عليه بجدية، فيما يرى مختصون في التسويق أن تعاطف الشركة مع حياة الموظف الشخصية مفيد جدا في الحفاظ عليه نظراً للتكاليف العالية والجهد الكبير في الحصول على موظف جديد وتدريبه. كما وأن الراتب يعكس أداء الموظف والشركة نفسها. ثانيا: اختيار الوقت المناسب: كن ذكيا وتحدث مع رئيسك في العمل قبل ثلاثة إلى أربعة أشهر من مراجعة الرواتب، واختر اللحظة التي يكون فيها الجميع في حالة مزاجية جيدة، بعد تحقيق “نجاح ” في مشروع مثلا، مع مراعاة موعد تخطيط شركتك لميزانيتها لتتأكد من أنك لا تطلب المستحيل. ثالثا: تجنب سرعة طلب زيادة الراتب: إن كانت آخر زيادة في راتبك العام الماضي أو كنت جديدا في الوظيفة، فيتعين عليك تحديد بعض الأسباب الجيدة التي تدعم طلبك لراتب جديد في أقرب وقت. وتقول شارلوت غرين، مدربة تطوير شخصية: “يبدأ عدد كبير جدا من الأشخاص وظيفة جديدة ويريدون بعد ذلك زيادة الراتب. يحيرني هذا الأمر لأن الوظيفة قد قُبلت بعرض. ويعتمد زيادة الراتب على الولاء والوقت. وسوف يثمر العمل الجاد عن مكافآت مالية “. رابعا: التأكد من أنك على درجة الراتب الصحيح: تحدد الشركات هياكل أجورها بناء على مجموعات، الأمر الذي يقلل الحاجة إلى إجراء مفاوضات فردية. ومن المفيد للغاية لأرباب العمل أن يكون لديهم هيكل أجور. فإذا لم تفعل ذلك وبدأت دفع أجور مختلفة لأشخاص مختلفين يؤدون نفس الوظيفة، فسوف تواجه مشكلات مزعجة بسرعة كبيرة. خامسا: تجنب طلب شيء خارج درجة راتبك: على الرغم من أن مجموعات الرواتب المحددة لدى الشركة قد تحد من المبلغ الذي يمكنك طلبه،إلا أنها تتمتع بمزايا: “لا يزال يوجد نطاق واسع من الحركة داخل مجموعة الراتب المحددة، فهي مفيدة بالفعل لأنها تتيح إطارا للمفاوضات وتحدد لك معايير يمكنك القياس عليها”. سادسا: يجب أن تتمتع بالثقة في نفسك: عند طلبك لزيادة في الراتب عليك الجلوس بشكل مستقيم، والنظر مباشرة إلى رئيسك في العمل. فالثقة هي مفتاح هذه المحادثة، لذلك تحدث ببطء وترو، واستخدم إيماءات اليد لتعزيز نقاط حوارك إذا كان ذلك هو أسلوبك الطبيعي. كما يجب عليك تجنب التململ والضحك بعصبية أو السماح لنظرك بالشرود في أنحاء الغرفة أو تغطية فمك أثناء الحديث فإن ذلك يوحي للشخص الآخر أنك غير سعيد أو غير واثق بشأن ما تطلبه. كما إنه يجب عليك ألا تحاول ملء أي صمت، فقط انتظر الحصول على رد وأجعل مسؤولية الرد على عاتق رئيسك. سابعا: أطلب راتبا محددا ودقيقا: قد يبدو الأمر غير بديهي، لكن بحثا أجرته كلية الأعمال في كولومبيا توصل إلى أن طلب راتب محدد ودقيق يكون أكثر فعالية من تحديد رقم تقريبي. وضع باحثون عددا من “المفاوضين” في سياق إبرام صفقات بيع وشراء، مثل شراء مجوهرات أو التفاوض على بيع سيارة مستعملة. قدم البعض عروضا دقيقة، وقدم آخرون عروضا تقريبية، وكانت النتيجة هي اعتبار الأشخاص الذين يعرضون مبلغا محددا هم الفئة الأكثر معرفة بالقيمة الحقيقية للعنصر المعروض للبيع. وقالت ماليا ماسون، إحدى المشرفين على التقرير عام 2013: “يمكن استخدام التطبيق العملي لهذه النتائج -في إشارة إلى أنك على علم بالشيء وتحدد رقما دقيقا -في أي موقف تفاوضي للدلالة على أنك أديت واجبك”. ثامنا: تجنب الغموض: ينبغي للمفاوضين أن يتذكروا في هذه الحالة أن الأصفار لا تضيف شيئاً على طاولة المفاوضات. ولكن تذكر أنك إذا طلبت زيادة في الراتب بقيمة نحو 6301 ريال، فربما تضطر إلى توضيح أهمية وجود الريال في الرقم أو لماذا يتضمن 301 ريال. تاسعا: الحديث عن المستقبل: توجد أشياء أخرى تؤثر على سعادتك في العمل، مثل مرونة العمل، والعطلات، والامتيازات. إنها أمور يجب أن تتحدث عنها. عاشرا: تجنب الاستسلام: إذا لم يرغب أرباب العمل زيادة راتبك ولا يعتقدون أن هذه هي قيمتك، فاستعلم عن الأشياء التي تؤدي إلى زيادة راتبك وما هو المطلوب منك عمله، فهذا النوع من الملاحظات يفيد بالفعل ويضع أساسا لمناقشة أخرى في المستقبل. وعندما تتفاوض، يكون دائما التهديد بالمغادرة ضمنيا، لا يلزم الإفصاح عنه، وأفضل شيء بالنسبة لك هو معرفة أنه سوق بيع وشراء. إن أفضل الشركات هي تلك التي تستعين بأفضل المواهب من خلال تقديم أكثر مزايا.

جميع الحقوق محفوظة لــ - مدونة t9anef - 2016 ©